الشيخ زايد سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي استبيان أبوظبي البوابة الإلكترونية
اشترك في النشرة الإخبارية الدورية

الجمعة 12/04/2019 ص الساعة 09:55:00

اختتام فعاليات ملتقى الثريا التراثي

اختتمت فعاليات ملتقى الثريا التراثي ٢٠١٩، الذي نظمه نادي تراث الإمارات تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، على مدى اسبوعين وبمشاركة واسعة من منتسبي مراكز النادي المختلفة، وبعض الفئات الشبابية من مؤسسات مختلفة، وذلك بهدف تعريفهم بالتراث الإماراتي العريق وقضاء وقت ممتع ضمن أجواء تراثية وعلمية ورياضية.
 

وزار وفد من مركز سويحان والسمحة والوثبة والعين ومركز أبوظبي الشبابي جزيرة السمالية، حيث امضى الطلبة أوقاتاً ممتعة بصحبة المدربين المختصين في التراث، وقاموا بتجربة ركوب الخيل والإبل، وزيارة بيت علي بن حسن، وممشى القرم، وتعرفوا على البحر وما يحتويه من السفن التراثية واطلعوا على الشباك واللؤلؤ، بالإضافة إلى تعلم مصطلحات تراثية تخص البحر والبحار، ومن ثم قاموا برحلة ترفيهية ممتعة في السفينة التراثية.
 

وضمن الملتقى، قام مركز الوثبة بزيارة لمديرية الطوارئ والسلامة العامة في بني ياس، حيث نظمت هناك محاضرة توعوية حول المهام والواجبات التي يقومون بها، وكيفية التعامل مع الحوادث فور تلقي البلاغ، والخطوات الصحيحة حال طلب المساعدة، وشاهدوا المعدات المبتكرة والأجهزة الحديثة في المديرية بالإضافة إلى نشاطات رياضية في نادي بني ياس للألعاب الرياضية.
 

وشهد "حصن الشباب"، زيارة من مركز أبوظبي الشبابي وقاموا بالعديد من الأنشطة والفعاليات التعليمية والترفيهية، وقام مركز السمحة أيضاً بتجربة الطائرات الورقية وقدمت لهم محاضرات توعوية عن العادات والتقاليد والسنع الإماراتية.
 

وقام طلبة مركز العين الشبابي مع مدرائهم برحلة إلى البر، وقام المدربون بشرح وافٍ عن العادات والتقاليد والسنع الإماراتيه ومنها طريقة استقبال الضيف، وكيفية إشعال النار وتقديم القهوة، وتعريفهم بأنواع الأشجار الإماراتيه والرموز الخاصة في هذه الأشجار.
 

وزار مركز العين النسائي والسمحة ومركز أبوظبي جزيرة السمالية في الأسبوع الثاني للملتقى، وقامت الطالبات بتجارب تراثية جميلة منها ركوب الخيل والإبل والسفينة التراثية وممشى القرم، وقاموا بتجربة صناعة الأكلات الشعبية والقهوة، بالإضافة إلى الألعاب الشعبية.
 

وفي مركز العين النسائي أقيمت داخل المركز ورشة عمل البلاليط، وورشة الصلصال، وتحفيظ القرآن والرسم, وبهدف المحافظة على البيئة حضرت الطالبات ورشة إعادة التدوير وتعلموا كيفية التدوير والطرق الصحيحة لإعادتها، ثم زارت الطالبات مكاني مول في مدينة العين بهدف الترفيه عنهن وقضاء وقت ممتع.