الشيخ زايد سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي استبيان أبوظبي البوابة الإلكترونية
اشترك في النشرة الإخبارية الدورية

بلدية مدينة العين تنظم مهرجان الصيف لحيوانات الرفقة

نظمت وحدة الحيوانات الأليفة والطيور وأسماك الزينة بإدارة الصحة العامة ببلدية مدينة العين مهرجان الصيف لحيوانات الرفقة في نسخته الأولى وذلك في بوادي مول بمشاركة مركز أبوظبي لإدارة النفايات – تدوير وقسم التفتيش الأمني في شرطة أبوظبي وكليات التقنية العليا - قسم البيطرة.
 

وتم خلال المعرض المصاحب تقديم عروض ومسابقات وأنشطة للأطفال بهدف التعريف بأهمية المحافظة على الحيوانات الأليفة وكيفية التعامل معها كما تم عرض الإكسسوارات والأطعمة الخاصة بالحيوانات الأليفة عبر مجموعة من المحلات التجارية المشاركة في المهرجان هذا إلى جانب التعريف عن الممارسات الخاطئة في تربية الحيوانات الأليفة.
 

جاء المهرجان في إطار استعراض بلدية مدينة العين للائحة التنفيذية للرقابة على الحيوانات ضمن قرار رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات رقم 4 لعام 2018 وتشمل اللائحة الحيوانات وطيور الزينة وحيوانات الرفقة والحيوانات غير المألوفة و الحيوانات الخطرة والمحظورة والسائبة والضالة إلى جانب محل بيع الحيوانات ومالك الحيوان وراعي الحيوان ومكان ايوائه وشهادة التسجيل والموافقة الصحية.
 

وقالت الدكتورة سؤدد علي مسؤول وحدة الحيوانات الأليفة والطيور وأسماك الزينة ببلدية مدينة العين "نصت اللائحة على تنظيم ومراقبة وامتلاك وتداول الحيوانات والسيطرة عليها ومنح الموافقة الصحية اللازمة لمحلات بيع الحيوانات وأماكن إيواء الحيوانات وفق الاشتراطات والإجراءات التي تصدرها الدائرة ومراقبة مدى التزامها بالاشتراطات ذات الصلة كما تختص البلدية بمنح شهادات تسجيل الحيوانات لامتلاك واقتناء وإيواء الحيوانات وكذلك تخصيص مساحات مناسبة داخل الأماكن العامة يسمح فيها بإدخال الحيوانات ويتم تحديد هذه المساحات بواسطة لافتات ارشادية وانشاء أماكن إيواء مجهزة بالمعدات والأدوات التي تساعد على تقديم الرعاية الصحية الكاملة للحيوانات".
 

من جانبه أوضح حسن الكعبي رئيس قسم المسالخ العامة في بلدية العين أن اللائحة التنفيذية اهتمت بمنح وسائل التعريف للحيوانات بعد تسجيلها لدى البلدية وجمع وحجز الحيوانات السائبة والضالة التي توجد في الأماكن العامة والإعلان عنها عبر الوسائل المتاحة لمدة 7 أيام وفي حال عدم ظهور المالك يتم التصرف في هذه الحيوانات خلال 7 أيام عمل كما يجب انشاء نظام للضبط والتعقيم واطلاق السراح بحق الحيوانات الأليفة صغيرة السن السائبة والضالة الخالية من الأمراض والتي لم يظهر صاحبها أو يتم التنازل عنها لصالح مأوى الحيوانات.
 

وتحدث الكعبي عن انشاء نظام يتيح للراغبين تبني حيوانات الرفقة وأيضا التخلص من الحيوانات السائبة المصابة بمرض معدي والتي لا يمكن علاجها وذلك عن طريق اعدامها وفقا للطرق التي تحددها بالتنسيق مع الجهات المعنية وانشاء نظام الضبط والإبلاغ ثم البيع بالمزاد العلني على حيوانات المزرعة السائبة و الضالة التي لم يظهر لها صاحب .